الكشف عن موعد عطلة الرئيس محمد ولد عبد العزيز

أفادت مصادر إعلامية مطلعة أن رئيس الجمهورية، محمد ولد عبد العزيز، قرر تأخير موعد عطلته السنوية إلى الأسبوع المقبل؛ حيث سيتوجه لقضاء أسبوعين من الراحة في بوادي ولاية تيرس زمور.

وبحسب معلومات المصدر فإن تأخير موعد عطلة رئيس الجمهورية  يأتي بالتزامن مع زيارة رسمية من نظيره التركي، رجب طيب أردوغان و الذي يتوقع أن يحل بنواكشوط خلال شهر يناير القادم ضمن أول زيارة لرئيس تركي إلى موريتانيا.

ويرى مراقبون أن اختار الرئيس لقضاء عطله بداخل البلاد يتعارض مع ما اعتاده أغلب كبار المسؤلين في الدولة على قضاء عطلهم؛ وخاصة فترة نهاية السنة خارج موريتانيا.

هذا واعتاد رئيس الجمهورية خلال السنوات الأخيرة، على اختيار منطقة تيرس بأقصى شمال موريتانيا مكانا لقضاء إجازته السنوية التي يحرص على أن تتزامن مع ذروة فصل الشتاء.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق