الإدارة العامة للأمن الوطني تكلف لجنة أمنية بمتابعة ملف عملية السطو على البنك

كشفت مصادر إعلامية عن أن إدارة الأمن العام كلفت   أربعة من ضباط الشرطة بمتابعة ملف مهاجمي الوكالة البنكية قبل يومين بمقاطعة تفرغ زينه بالعاصمة نواكشوط.

وقالت مصادر أمنية رفيعة لموقع زهرة شنقيط إن ضباط الشرطة الأربعة الذين أحيل لهم الملف هم:

ـ عبد الله ولد سيدي عالي تفرغ زينه ٢

ـ أحمد ولد ميمون تفرغ زينه ١

ـ الحسن ولد صمب لكصر ٢

ـ عبد الله رئيس الشرطة القضائية بتفرغ زينه

وطبقا للمصادر ذاتها فقد تم توقيف عدد من المجرمين، وهنالك تحديد أولي للمتهمين بتنفيذ العملية، والمنطقة المتوقع وجودهم فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق