وزراء وقادة عسكريون يحضرون حفل تخرج دفعة جديدة من مدرسة الشرطة

/ أشرف المدير العام للأمن الوطني الفريق محمد ولد مكت صباح اليوم الجمعة بمقر المدرسة الوطنية للشرطة على حفل تخرج دفعتين جديدتين ستبدأ عناصرهما بدعم صفوف الشرطة الوطنية.

يتعلق الأمر بالدفعة الـ17 من مفتشي الشرطة وتتكون من 22 مفتشا والدفعة الـ41 من تلاميذ الشرطة الوكلاء وتتشكل من 500 وكيل شرطة.

وأقيم الحفل بحضور وزير الداخلية أحمدو ولد عبد الله ورئيس المحكمة العليا الحسين ولد الناجي والمدعي العام والسلطات المحلية والمنتخبين.

وكانت عناصر هاتين الدفعتين تلقت تكوينا خلال الأشهر الماضية داخل المدرسة الوطنية للشرطة بعد تنظيم مسابقة اكتتابهم، وينضاف إلى هاتين الدفعتين دفعة أخرى من الوكلاء تتكون من 300 وكيل يجري حاليا فرز نتائج الامتحان الكتابي لمسابقة اكتتابهم، كما أجرت المدرسة الوطنية للشرطة تكوينات مركزة لصالح ذوي الرتب والوكلاء، حيث اكتمل دفعة من 200 عنصر ويجري حاليا تجهيز دفعة مماثلة للالتحاق بالمدرسة خلال أسابيع

وقد تضمن حفل التخرج  استعراضا للمهارات القتالية التي خلال حفل التخرج نظمته مجموعة من الخريجين ضمن فعاليات حفل تخرج دفعة المفوض الإقليمي الراحل ايزيد بيه ولد محمد محمود.

وقد تضمن الجزء الأول من الاستعراض تقنيات حفظ النظام اشتمل على أشكال مختلفة من وضعيات إشهار السلاح، تميزت بالتحكم الجيد والوضعية الممتازة أثناء تأدية الحركات،  أدتها مجموعة من الخريجين المكونيين في تقينات وفنيات التدخل في الفضاء العام ووضعيات إشهار السلاح والدوريات، ووضعيات  تكبيل اليدين، و التفتيش الجسدي، تحت إشراف الرقيب سيداتي ولد هنون، ومحمد عبد الله ولد حمود، وسيد لخير ولد حمادي.

مدربون بالمدرسة الوطنية للشرطة

بينما شمل الاستعراض الثاني على الفنون القتالية فنون الدفاع عن النفس بإشراف المدرب الوكيل إبراهيما با، ومساعدة المدرب المدني محمد ولد منير، وقد اظهرت رشاقة وخفة وتمكن الخريجين من تأدية الحركات القتالية، وتقنيّات السيطرة وإلقاء القبض، والتعامل مع المستهدفين المسلحين.

المجموعة الثالثة نظمت استعراضا حول الدفاع عن النفس تضمن مهارات الإتصال ضمن مخطّط التكتيكات الدفاعية تحت إشراف الدكتور الدحه، بينما نظمت المجموعة الرابعة استعراضات  تأمين وحماية الشخصيات، وقد كان استعراضا شاركت فيه مركبات للشرطة بإشراف العقيد الفلسطيني محمود درويش والرقيب اعل ولد هيبة.

قد تم خلال الحفل تكريم المكونيين الرقيب أول محمد ولد امينوه، الرقيب أول عبد الله ولد الشداد، الرقيب أحمد طالب ولد محمد، الوكيل الحسين ولد سيدينا، الوكيل إسلم ولد حيدا.

كما تم تكريم المفتشين المتفوقين من الدفعة  14 ويتعلق الامر بكل من المفتش محمد فاضل ولد الشيخ الحضرامي، والمفتش أبي محفوظ ولد اوبك،والمفتش أحمد محفوظ الطالب التقي، وتم تكريم سبعة من الوكلاء المتفوقين ويتعلق الأمر بكل من: عبد الودود عبد الله محمود، أحمد فاهم اتفغ الطاهر، محمد الحافظ الفلاني، داوود با كوليبالي، السالك محمد الامين اعليه، محمد عبد الرحمن سيد اعبيدنا، عبدول سليمان باري.

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق