الرئيس مسعود ولد بلخير يعلن دعمه للإمارات العربية فور وصوله لأرض الوطن

وصل رئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي مسعود ولد بالخير قبل قليل إلى مطار نواكشوط الدولي أم التونسي بعد رحلة علاجية.

وقد وصل ولد بالخير في طائرة خاصة قادما من دولة الإمارات العربية المتحدة حيث كان يتلقى العلاج بأحد المستشفيات الخاصة هناك.

واستقبل ولد بالخير بالمطار من طرف عدد من الشخصيات السياسية في الأغلبية والمعارضة يتقدمهم الشيخ عثمان ولد الشيخ أحمد أبي المعالي وبيجل ولد هميد وعبد السلام ولد حرمة.

وخلال استقبال له في الجناح الرئاسي بمطار نواكشوط الدولي لرئيس الوفد الإماراتي المرافق أثنى رئيس حزب التحالف الشعبي مسعود ولد بلخير على ماقامت به دولة الإمارات العربية المتحدة اتجاهه من رعاية فاقت كل التصورات على حد وصفه.

ولد بلخير قال إنه تأثر كثيرا بمستوى الحفاوة والرعاية اللتين كان موضعا لهما خلال مقامه في هذه الدولة الكريمة.

وقال أمام بعض روساء الأحزاب الذين خصرو لاستقباله انه لم يكن يعتني بالسياسة الخارجية للبلد وكان اهتمامه منصبا على بلده،لكنه مستقبلا لن ينصب الا في جانب الإمارات العربية المتحدة لانه يعلن دعمه لها في ماتقوم به وانه ليس مهتما ان اغضب موقفه البعض.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق