نصيحتي من أجل تماسك الوطن

السيد الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني ، من الواجب عليكم الآن أن تغربلوا إدارتكم من عملاء النظام السابق، من وزراء وخاصة وزير التشويش على نظامكم الذي بدأ بكلمة أمتداد لنظام عزيز ، وعند خرجة عزيز في المؤتمر الصحفي أخلق هو قرار لتحويل جامعةتجكجة تضامنا مع عزيز في نفس الوقت في نفس الزمن، وهذا أتضح للرأي العام، لم يحترمكم ولايحترم الشعب الموريتاني ، يظن أن موريتانيا تحت وصاية دولة أجنبية ، ولايمكن تجريده، هذا بالإضافة إلى خطته المكشوفة، عندما يقترب تعديل وزاري يقوم هو بقرار لكي يحرك الساحة ضده ليضغط على الرئيس بالشعب لبقاءه، لأنه يعرف أن الرئيس لايغير تحت الضغط، تكتيكات هذا الوزير أصبحت مكشوفة، أختار مستقبلكم أو مستقبل عزيز ووزيره المؤزم ، الذي قدم له الرئيس السابق الكثير من الأمتيازات، ولاءه له .كما يجب عليكم ان تغربلوها من أمناء عامون والمدراء والمستشارون والسفراء والولاة الذين كانوا يعملون تحت إمرة الرئيس السابق ، هذا حقكم، حتى يعلم الرئيس السابق أنكم حكمتم البلد …وتركت له كتائبه المدنية….وإلا ستكون نتائج الأنتخابات المستقبلية من خارجكم الأثنين ، وبدأ الكثير من داعميكم يهيئون لذلك ينتظرون الوقت فقط، الشعب خطير والنخبة خطيرة ، أحذر ، أحذر ، أحذر ، راجع حساباتك قبل حساب الشعب والداعمين الذين أصبحوا يبحثون عن البديل ….بدءا ببعض القادة من مجلس وطني ومكتب تنفيذي ومناضلين بحزب الإتحاد من أجل الجمهورية، نصحي من صميم القلب وأخاف عليكم لأنني داخل الساحة، وأعلم مايدور فيها، ولد أربدالليل أنتقل إلى الله الذي كان ينصح الرؤساء، وبقيت أنا نصيحتي من أجل تماسك الوطن ، أشاهد تهديد قوي لكم خاصة من المدنيين.صامتين ينتظرون وقت التغيير السياسي….خذها أخ وشقيق وداعم حقيقي قبل فوات الأوان…..

أخوكم على الدوام علي أماهنه

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق