قيادة الجيوش تنفي أي تدخل لقوة أجنبية على التراب الوطني (بيان)

في بيان مغتضب وسريع، نفت قيادة الأركان العامة للجيوش الموريتانية تدخل أي قوة أجنية على التراب الوطني، خلال السنوات الأخيرة، مفندة في بيان صادر عنها اليوم ما ذكره الناطق باسم وزارة الدفاع الفرنسية من أن قوة “برخان” تدخلت في دول إفريقية من بينها موريتانيا سنة 2016

وهذا نص البيان:

“خلال مؤتمره الصحفي الأسبوعي، أعلن الناطق الرسمي بإسم وزارة الدفاع الفرنسية العقيد باتريك ستيكر أن قوة برخان نفذت سنة 2016 في دول الساحل الخمس (موريتانيا، مالي، النيجر، تشاد وبوركينا فاسو) 125 عملية بصفة منفردة أو بالتعاون مع قوات كل بلد على حده.

وتثير هذه التصريحات الاستغراب نظرا لعدة أسباب:

– لم يسجل أي تدخل لجيش أجنبي في الأراضي الموريتانية منذ زمن بعيد  ولا سنة  2016 تحديدا.

– تضطلع القوات المسلحة الوطنية وقوات الأمن الموريتانية مهامها بمهنية عالية وفقا للإستراتيجية الأمنية المعتمدة في البلاد.

– تحافظ موريتانيا في إطار محاربة الإرهاب والجريمة المنظمة على علاقات تعاون ممتازة مع الدول الشقيقة والصديقة وخاصة دول الساحل والولايات المتحدة الامريكية وفرنسا.”


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق