الإعلان عن تخصيص 3,5 مليار أوقية قديمة لترقية الثروة الحيوانية من طرف عدد من رجال الأعمال

أعلن عدد من أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين اليوم الأربعاء بمناسبة افتتاح المعرض الوطني للثروة الحيوانية في نسخته الأولى من طرف فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، عن تخصيص مبلغ ثلاث مليارات وخمسمائة مليون أوقية قديمة للاستثمار في مجال تثمين وعصرنة الثروة الحيوانية الوطنية.

وفي هذا الإطار أعلن الرئيس المدير العام للبنك الوطني لموريتانيا أنه سيضع تحت تصرف وزارة التنمية الريفية اعتمادا بمبلغ مليار أوقية قديمة بنسبة فائدة امتيازية لا تزيد على 4%.

وسيخصص هذا الخط الاعتمادي لتمويل تثمين وحدات التنمية الحيوانية وستكون عمليات سحبه متطابقة مع إجراءات التمويل الإسلامي على مدى ثلاث سنوات مع فترة سماح تحدد بالاتفاق مع الوزارة الوصية.

وثمن السيد محمد ولد انويكظ المناخ السياسي السائد في عهد فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الذي طبعه الانفتاح على جميع الطيف السياسي الوطني وعودة الحياة العامة إلى مجراها الطبيعي.

وقال إن كل الظروف المواتية، مثل السلم الاجتماعي واستقلالية القضاء وانطلاق الإصلاحات الضرورية في مجال التعليم والتكوين والصحة واستعادة الثقة بين القطاعين العام والخاص اجتمعت اليوم لتجعل رأس المال الوطني يلعب دوره كاملا في تنمية البلاد.

وأعلن في هذا الصدد عن إنشاء مجمع زراعي رعوي بين مجموعة عبد الله ولد انويكظ ومجموعة محمد عبد الله ولد عبد الله وعودة تشغيل المسلخة الموجودة في كيهيدي في أقرب الآجال وتعميم تجربتها في جميع الولايات.

وبدوره أعلن ممثل بنك الأمانة، في هذا الإطار، عن وضع مبلغ مليار أوقية قديمة تحت تصرف وزارة التنمية الريفية لتمويل مشاريع في مجال تثمين وترقية الثروة الحيوانية، مبرزا أن فترته ستناقش مع الوزارة الوصية بما يخدم مصلحة البلاد والعباد.

كما أعلن ممثل البنك الموريتاني للاستثمار عن وضع نفس المبلغ تحت تصرف وزارة التنمية الريفية لتمويل مشاريع في مجال تطوير وتحديث وترقية الثروة الحيوانية الوطنية.

ومن جانبها أعلنت ممثلة التجاري وفاء بنك موريتانيا عن استعداد البنك لتمويل مشاريع تنموية خدمة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في البلاد وعن وضع مبلغ 500 مليون أوقية قديمة تحت تصرف وزارة التنمية الريفية لتحقيق ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق