والي كيدي ماغه الطيب ولد محمد محمود يقدم باسم فخامة رئيس الجمهورية واجب العزاء لأسرة أهل دمبا سيرى با

قدم والي كيدي ماغه السيد الطيب ولد محمد محمود اليوم الاثنين باسم فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني واجب العزاء لأسرة أهل دمبا سيرى با، بعد وفاة اثنين من أطفالها بسبب حريق بمنزلها الواقع بقرية مودي التابعة لمقاطعة غابو.

ونقل الوالي أحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة من فخامة رئيس الجمهورية في هذا المصاب سائلا المولى عز وجل أن يكونا شفيعان لوالديهما في الجنة وأن ينال الأهل عظيم الأجر في الصبر والاحتساب وإنا لله وإنا إليه راجعون.

وسلم الوالي مبلغا ماليا معتبرا لوالد الأسرة كمساعدة مقدمة من طرف وزارة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة.

كما سلمه كميات معتبرة من المواد الغذائية والأفرشة والأغطية وبعض الأدوات والمستلزمات المنزلية مقدمة من طرف الولاية.

من جهته عبر والد الأسرة المفجوعة السيد دمبا سيرى با عن جزيل الشكر وعظيم الامتنان لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني على هذه اللفتة الكريمة التي تؤكد وقوفه مع مواطنيه في السراء والضراء وأن هذه التعزية قد أطفأت لهيب الحزن وكمد الفراق.

وثمن حضور الوالي شخصيا على رأس وفد رفيع لإبلاغ تعزية فخامة رئيس الجمهورية وتقديم كل هذا الدعم السخي للأسرة.

وكان الحريق المذكور قد اندلع يوم أمس الأحد حيث وصل الفقيدان إلى المستشفى وهما على قيد الحياة وأدى الوالي زيارة لهما فورا وتم تحمل تكاليف علاجهما وتمت إحاطتهما بالعناية اللازمة وتلقيا كل المتاح من العلاج إلى أن قضى الله أمرا كان مفعولا.

ورافق الوالي خلال هذه الزيارة نائب رئيس المجلس الجهوي لكيدي ماغه السيد مصطفى ماقه وحاكم مقاطعة غابو السيد محمد الأمين ولد عبد القادر وعمدة بلدية غوراي السيد التيجاني ده والمندوبة الجهوية لوزارة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة السيدة كيطانه بنت محمد وقادة الأجهزة الأمنية بالولاية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق