احترامي للتوازنات في مكونات المجتمع الموريتاني

للأسف، لاحظنا حملة إعلامية في بعض المواقع وتأثر بها بعض المدونين، وهي خبر تعيين الوزير الأول السابق إسماعيل ولد الشخ سيديا رئيسا لحزب الإتحاد ، وهذا الخبر لاصحة له ، أولا رئيس الحزب يتم تعيينه عن طريق استدعاء المجلس الوطني للحزب لمؤتمر طارئ، ويتم التصويت على الرئيس المختار من طرف اعضاء المجلس الوطني، والمكتب التنفيذي سيجتمع في دورة عادية يوم 6 فبراير القادم، هذا بالإضافة إلى احترام التوازنات السياسية الوطنية هي عنصر أساسي يجب اعتباره في البلد، الوزير الأول ورئيس حزب لا يمكن اختيارهم من ولاية واحدة تحتوي على 6 مقاطعات، وليست جهة تحتوي على عدة ولايات، مع تحفظي على القبلية والجهوية مع احترامي للتوازنات في مكونات المجتمع الموريتاني .

عالي ولد اماهن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق