جهة نواكشوط تمنح وزارة التهذيب معدات للوقاية من كورونا

منحت جهة نواكشوط مجموعة من أجهزة تعقيم الأيدي تعمل بواسطة دواسات لوزارة التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح، لتوزيعها على المؤسسات الدراسية في ولايات نواكشوط.
وتولت رئيسة جهة نواكشوط فاطمة بنت عبد المالك تسليم المنحة لوزير التهذيب الوطني محمد ماء العينين ولد أييه، وبلغ مجموع الأجهزة 150 جهازا، 65 منها لنواكشوط الجنوبية، و45 لنواكشوط الشمالية، و40 لنواكشوط الغربية.
رئيسة جهة نواكشوط أوضحت في تصريح بالمناسبة أن هذه الأجهزة المقدمة للإعداديات والثانويات على مستوى العاصمة نواكشوط تمثل حلقة جديدة من سلسلة التدخلات التي تقوم بها جهة نواكشوط مساعدة للمواطنين ومؤازرة للجهود التي تقوم بها السلطات العمومية سعيا إلى الحد من انتشار جائحة كورونا.
وذكرت بنت عبد المالك بأن تدخلات الجهة شملت جل المؤسسات والمرافق العمومية (المؤسسات التربوية ، المستشفيات والمراكز الصحية ، المساجد ، الأسواق…)، مؤكدة أن جهة نواكشوط – على الرغم من كونها تعمل بلا ميزانية منذ سنتين على التوالي – ستظل تشكل رأس الحربة في كل المبادرات الساعية إلى خدمة ساكنة العاصمة وتقريب الخدمات للمواطنين حيثما كانوا وأينما قطنوا خاصة الفئات الأكثر هشاشة.
وزير التهذيب الوطني والتكوين التقني والإصلاح محمد ماء العينين ولد أييه أثنى على الجهود التي تقوم بها جهة نواكشوط، مثمنا تدخلاتها المعتبرة واستعدادها الدائم كلما تعلق الأمر بقضية تمس صحة وحياة ساكنة العاصمة.
كما أطلقت الجهة بالتزامن مع عملية تسليم الأجهزة للوزارة حملة تنظيف وتعقيم لكل المؤسسات التعليمية على مستوى ولايات نواكشوط الثلاث، وذلك تحضيرا لاستئناف الدراسة الاثنين المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق