الأديب أحمدو بن عبد القادر حفظه الله وشفاه يعلق على الاشاعة

اعليّ خبر الموت شاع …. بين الناس وفالناس ذاع
وعادُ من خبرُ فالضيــاع ….. واليعرفني وفّــــــــــــــالِ
وابكالي والمــا كنت كاع .. زاد انـــــــــواسِ نعــــــزالِ
ونعرف بعد انّ ما ازكرتْ …. فـتْ امن المــــــوت ولَالِ
كون الفات, ولا فت مــتْ … المـــــــوت المكتوبـــــالِ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق