اليوم كان توشيحه بشرى سارة عند جميع الموريتانيين

الفريق المحبوب ،لدى مكونات الشعب الموريتاني ، والذي تم اختياره قائدا للجيوش لخبرته، ومهنيته، ولأنه يتقاطع مع الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني في الأخلاق والتفتح إلى الآخرين والوطنية التي يتميز بها في البلد ، وولاؤه الكامل للرئيس غزواني وللوطن، ويتميز بتقديره لأصحاب الكفاءات، وقد جهز جهاز الشرطة بجميع المعدات وإعداد لهم نظام داخلي ممتاز، مدعوما بمصادر بشرية ولاؤها للوطن، وتسهر على خدمته، واليوم كان توشيحه بشرى سارة عند جميع الموريتانيين، شخص قوي في القيادة ، مستعد دائما لخدمة المحتاجون ، يقف دائما بجانب المغلوب عليهم …. موريتانيا مازالت بحاجة لسلف صالح وطني مثل الفريق ، محمد بمب مكت. أطال الله في عمره.
من صفحة المدير الناشر لمؤسسة المحقق عالي ولد اماهن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق