الإصلاح بدأ في اسنيم بعد إفسادها من طرف نظام عزيز

أهنئ الإدارة العامة لشركة سنيم سم ، على قوة الإنتاج عند تسييرها من طرف الوزير السابق الإداري المدير العام لشركة سنيم المختار ولد أجاي ، الذي عرف بالتسيير الصارم لخدمة المنشأة الوطنية التي يستفيد منها المواطن البسيط، وساكنة تيرس الزمور ، وتوفير وضمان العملة الصعبة للوطن ، وتعتبر الشركة شريان الحياة للوطن، كانت هذه الشركة قبل مجيئ الإداري المدير العام المختار، وكر فساد الخمسية الأخيرة من نظام عزبز ، وهناك البعض من المفسدين من السماسرة والمسيرين المفسدين يحاولون التشويش على حملة الإصلاح في الجانب المالي ، والآن يقوم بحملة إصلاح للشركة ليستفيد منها الوطن، وقد أرسل رسائل واضحة للجميع في مؤشرات الإصلاح التي أستفادت منها العمالة وأسرهم.
من صفحة المدير الناشر لمؤسسة المحقق عالي ولد اماهن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق