مفتشية الشغل تنهي أزمة عمال قناة الموريتانية و وكالة”آموز”

توصلت مفتشية الشغل بولاية نواكشوط الغربية التي يترأسها المفتش محمد الأمين ولد محمد محمود إلى اتفاق مع إدارة قناة الموريتانية في ال 15 أكتوبر من سنة 2020 ينهي أزمة عمال القناة الموقعين أسفله ، وقد تم الإتفاق حسب المحضر على النقاط التالية :

( إعداد عقود عمل ـ منح كشوف أجور ، منح حقوق العطلة السنوية و حقوق العطلة الرسمية و حقوق الأقدمية ، وكذلك حق الضمان الاجتماعي ،و حق التأمين الصحي ، دفع متأرات علاوة السلة ، تعويض الساعات الاضافية ) ، كما اتفق الطرفان على أن تلتزم مؤسسة قناة الموريتانية بإعداد عقود عمل غير محددة المدة لجميع المعنيين ، وتسجيلهم ودفع إشتراكاتهم لدى مؤسستي الضمان الاجتماعي والتأمين الصحي ، واحترام الحقوق التي يفرضها القانون ، مقابل أن يتنازل العمال عن متأخرات الأقدمية عن الفترة السابقة للإتفاق .

نص المحضر:

وقد تمكنت المفتشية كذلك من التوصل في ال 19 من نفس الشهر إلى اتفاق بين مناديب العمال غير الدائمين في شركة المياه SNDE و وكالة العمالة والتشغيل المعروفة بـ”آموز”، وذلك من أجل طي صفحة خلاف دام لفترة من الزمن بين هؤلاء العمال ومشغليهم .

وقد تضمن الاتفاق حسب المحضر المرفق على الاستجابة جزئيا لبعض مطالب العمال الواردة في عريضتهم المطلبية، والتنازل عن أحد المطالب، والتحفظ على نقطة متعلقة بالشركة، كما تضمن تجميد إشعار الإضراب عن العمل الذي أودع يوم 17 سبتمبر الماضي.

ونص الاتفاق على دفع الشركة 500 أوقية جديدة، كتعويض عن الخطر لجميع العمال الذي يزاولون أعملا خطرة، ودفع مبلغ 100 أوقية جديدة شهريا زيادة على المبلغ السابق للتعويض عن النقل.

كما تضمن الاتفاق تطبيق التصنيفات المعتمدة في الاتفاقية الجماعية للشغل على جميع فئات العمال، فضلا عن سجل حضور العمال.

والتزم مناديب العمال – وفقا لنص الاتفاق – بالتنازل عن المطالبة بزيادة تعويض بذلة العمال، وبتجميد إشعار الإضراب.

نص المحضر:

هذا وقد دأبت الشركات الخاصة في موريتانيا على استغلال العمال وتسريهم بشكل جماعي دون حقوق في غياب تام للجهات الوصية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق