حكومة الخمسية الأخيرة من حكم عزيز انتهزت الفرصة

للأسف حكومة الخمسية الأخيرة من حكم عزيز أنتهزت الفرصة،تتسابق مع الزمن، والمقربين من غزواني هم الآخرين يتسابقون مع الزمن في الخمسية الأولى، للأسف كل يوم أربعاء أصبح الجميع ينتظر تدوير في التعيينات ،أو تعيينات أبناء رؤساء حزب الإتحاد، أين الداعمين الحقيقيين ،أصحاب الكفاء والتجربة والقوة السياسية، كل يوم أربعاء في أنتظار
مجموعة أبناء النفوذ الذين أفسدوا عقليات ومسلكيات هذا البلد، كل هذه الوضعية التي تنتهك هذا البلد هم السبب الأول. وجماعة عزيز والمقربون منه الآن في مفاصل الدولة للتخطيط لإفشال البرنامج ، وزرع الكراهية في نفوس المواطن لهذا النظام ، من خلال الأسلوب في أختيار اشخاص المعروفين بولاءها للرئيس السابق، وتدويرها من أجل شن حملة على النظام الحالي.

من صفحة المدير الناشر عالي ولد اماهن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق