ميناء خليج الراحة . . من الإهمال إلى التطوير

يعتبر ميناء خليج الراحة أحد أهم المنشئات المينائية الوطنية وهو شريان اقتصادي يوفر آلاف فرص التشغيل وترسوا به مئات قوارب الصيد التقليدي.

ومع تولي المدير العام الجديد د\ محمد فال ولد يوسف إدارة الميناء انتهج سياسة تطويرية كما قام باصلاحات جوهرية  في هذا المرفق الإجتماعي بشفافية ومكاشفة للجميع.

و في الفيديو يوضح السيد المدير العام  للرأي العام  الكثير من الأمور خدمة للشعب الموريتاني وتطبيقا لبرنامج تعهداتي التي تنفذه حكومة لمهندس السيد محمد ولد بلال.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق