عملية سطو جديدة بمباني المحكمة العليا بنواكشوط

أفادت مصادر خاصة أن مباني المحكمة العليا تعرضت فجر اليوم الثلاثاء لعملية سطو، قام بها مجهولون.

وأكدت ذات المصادر أن منفذي عملية السطو اقتحموا مكتب رئيس المحكمة العليا، وحاولوا فتح خزنة خاصة بالملفات الحساسة.

وأظهرت آثار العملية أن منفذي السطو فشلوا في فتح الخزنة.

وفتحت السلطات الموريتانية تحقيقاً في العملية.

وسبق أن تعرضت مكاتب الميزانية لعملية سطو مشابهة، حاولا منفذوها الاستيلاء على بعض الملفات والأجهزة الإلكترونية.

وقررت السلطات أمس تسليم مهمة حراسة بعض المباني الحكومة إلى الحرس الوطني، وسحب شركة أمن خاصة من هذه المهمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق