عاجل.. السلطات تسمح لولد محمد خون بالمغادرة إلى الحوض الشرقي

سمحت السلطات الموريتانية للوزير السابق سيدنا عالي ولد محمد خونه بالمغادرة إلى الحوض الشرقي، وذلك بعد أيام من منعه من مواصلة سفره بعد أن وصل حاجزا عند الكلم 24 من نواكشوط.

وغادر ولد محمد خونه نواكشوط متوجها إلى مدينة آمرج أقصى الشرق الموريتاني.

ومنع حاجز من الدرك ولد محمدخونه خلال الأيام الماضية من مواصلة سفره إلى الحوض الشرقي رغم حيازته ترخيصا من والي الحوض الشرقي، تم منحه له للسفر إلى نواكشوط لمقابلة لجنة التحقيق البرلمانية.

واستدعت لجنة التحقيق البرلمانية ولد محمد خونه للرد على أسئلتها حول ملفات تتعلق بقطاع التجهيز والنقل، وخصوصا الفترة التي تولى فيها هذه الحقيبة.

وأوقفت الشرطة الموريتانية خلال الأيام الماضية سائق الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، واتهمته بنقل ولد محمد خونه إلى بنشاب للقاء الرئيس السابق دون حيازة رخص سفر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق