بعد شن حملة على الوطن مطالب بتعيين ولد بون على آلية التعذيب

بعد ما واجهت البلاد من شن حملات على الوطن خصوصا في الأيام الأخيرة طالبت جهات واسعة بتعيين سيدي محمد ولد بون الملقب المدير على آلية التعذيب للوقوف في وجه الزوابع العاتية التي تواجه البلاد من خلال بعض المثبطين والمتاجرين بأرض الوطن.

قال المطالبون بتعيين ولد بون على رأس آلية التعذيب إنه شخصية وطنية تتميز بكثير الميزات التي تجعله أهلية لتولي المنصب وكونه من ضمن الشخصيات الوطنية التي تؤمن بموريتانيا متسعة للجميع متصالحة مع ذاتها.

يعتبر المدير ولد بون من الشخصيات التي تخرجت من المدرسة الموريتانية المشهورة وولاءه للوطن ودائما في طليعة المحاربين للانتهازيين والمرتزقين المتكسبين على حساب وحدة البلاد وتماسكها.

يحتاج النظام إلى شخصية قوية متماسكة من شكل ولد بون لصد بعض الهجمات المنظمة من قبل المرتزقة والمجرمين الذين يخططون لزعزعة امن واستقرار البلاد مقابل دريهمات لا تسمن ولا تغني من جوع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق