وزارة تنفي الصحة ما أشيع بخصوص حجر المحجورين ببيوتهم

نفى المدير العام للصحة العمومية أن تكون الوزارة قد اتخذت قرارا بحجر المصابين بفيروس كورونا.

الدكتور سيدي ولد الزحّاف قال خلال المؤتمر الصحفي اليومي حول الحالة الوبائية إن وزارة الصحة ما زالت تعمل على حجر المصابين في المستشفيات والبحث عن مخالطيهم وفحصهم، نافيا ما تم تداوله من أن قرارا قد اتخذ بحجر المصابين منزليا.

وبخصوص ما جرى خلال الساعات الماضية قال ولد الزحّاف إن الأمر يعود إلى أن الوزارة تعمل على تجميع المصابين في مركزين للحجز بدل ثلاثة مراكز وذلك بسبب نقص المصادر البشرية حتى يكون هناك طاقم كاف يمكن أن يؤمن المداومة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق