شاهد تفاصيل الإصابة الأخيرة وملابساتها

قال مدير الصحة العمومية سيدي ولد الزحاف إن حالات الإصابة المسجلة مؤخرا هي حالات مجتمعية من بينها حالة في عدل بكرو وأخرى في كيفة والبقية في العاصمة نواكشوط.

وأوضح ولد الزحاف خلال تقديمه للوضعية الوبائية، مساء اليوم، أن “الحالات التى تم تسجيلها في نواكشوط أثبتت أنها كانت مخالطة للحالة التاسعة بما في ذلك الحالة التى سجلت فى كيفه”.مضيفا أن الحالة التى سجلت فى عدل بكرو تتعلق بمتسلل قادم من الأراضي المالية وقم تم وضعه تحت الحجر الصحي.

وأكد ولد الزحاف أن الوزارة بصدد دراسة الصلات بين كل هذه الحالات وقد استطاعت لحد الساعة التعرف على بعضها فيما تزال التحريات متواصلة لتحديد البقية.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة في نشرتها اليومية أنها تعرفت على 430 شخصا ممن كانو على اتصال بالحالات المؤكدة ووضعتهم في الحجر الصحي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق