رئيس فرقة الدرك بمركز إطويل يرتكب جريمة اغتصاب

علمنا من مصادر مطلعة من داخل مركز إطويل الإداري أن رئيس فرقة الدرك بالمركز ارتكب جريمة اغتصاب بشعة بحق إحدى نساء المركز.

أثارت عملية الاغتصاب التي قد عليها رئيس فرقة الدرك وسط المدينة استياء المواطنين لا سيما من شخصية يأمل فيها الجميع التأمين من مخاوف السرقة والاغتصاب.

أظهرت ساكنة إطويل الإداري شجبها وتنديدها بما وقع من جرم فاحش من قبل رئيس فرقة الدرك بمقاطعة إطويل قدومه على معصية فاضحة وسط شهر القيام واغتصابه لبريئة.

اعترف رئيس فرقة الدرك بالفعلة التي قدم عليها على  مرأى ومسمع من الجميع.

طالبت ساكنة إطويل من الجهات المعنية التدخل وإنزال أقصى عقوبة ممكنة بحق المدعو على جناح السرعة حتى يكون عبرة لمن تسول له نفسه القدوم على شيء مماثل.

وقعت الجريمة يوم الثلثاء الموافق 5 مايو 2020 في مركز إطويل الإداري والسكان يريدون التدخل لمعاقبة الجاني.

في اتصال من عمدة إطويل لموقع المحقق وضح ملابسات الجريمة البشعة المتمثلة في اغتصاب قائد الدرك لقاصرة بمدينة إطويل.

قال العمدة إن القاصرة تبلغ من العمر 12 سنة تعمل بمنزل قائد الذي ارتكب الجريمة في حقها

طالبت ساكنة المدينة من الفريق السلطان ولد أسواد تطهير الدرك من أمثال هذه الجرثومة السيئة الأخلاق كما طالبوا بتجريده وإنزاله في زنزانة حتى يكون عبرة للجميع.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق