وضع كورونا في موريتانيا ومحيطها الجغرافي

ظهرت كورونا ظهورا مدبويا، في مختلف دول العالم، حصدت كثيرا من الأرواح، وغلقت الطرق وشلت الحركة، في كل البلدان على مستوى المعمورة.

من بين الدول التي ظهر بها فيروس كورونا الدولة الموريتانية ومحيطها من دور المغرب العربي التي شهدت إصابات شهدت وصفت بالقوية.

الشريط المحاذي لموريتانيا من الدول العربية ظهر بها الفيروس ظهور قويا كما ظهر بدول جوارها الإفريقي كالسينغال ومالي التي يتحدث الكثيرون أنها أصبحت بؤرة للفيروس.

تتحدث مصادر عن الحصيلة العامة للفيروس في موريتانيا ومحيطها الجغرافي على النحو التالي:

دولة المغرب الحالات المؤكدة 3046 المعالجون 2553 الحالات التي تم شفاؤها 350 عدد الذين قضوا نحبهم 143.

الجزائر: الحالات المؤكدة 2718 المعالجون 1235 الحالات التي تم شفاؤها 1099 الوفيات بلغت 384

السينغال: 377 المعالجون 137 الحالات المتماثلة للشفاء بلغت 235 عدد الوفيات قاربت 5 أشخاص

مالي: الحالات المؤكدة 246 المعالجون 176 الحالات التي تم شفاؤها 56 عدد الوفيات 14

موريتانيا: الحالات المؤكدة 7 المعالجعون صفر المشفيون 6 عدد الوفيات 1

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق