ساكنة إطويل الإداري توجه نداء استغاثة لرئيس الجمهورية

وجهت ساكنة إطويل الإداري الواقعة شرق مقاطعة الطينطان نداء استغاثة بسبب ما يعيشون من أوضاع مزرية بعد إغلاق الحدود لمواجهة وباء كورنا.

قال السكان إن الأسعار ارتفعت إلى درجة كبيرة مما شكل صعوبة على الواطنين في اقتنائها وجعلهم  نتيجة لهذا الارتفاع يعيشون أياما عصيبة.

طالب المواطنون في إطويل الإداري من رئيس الجمهورية التدخل بسرعة خوفا من تفاقم الوضع في هذه المنطقة لما تعيش من مشاكل بالغة الصعوبة.

في اتصال هاتفي على موقع المحقق قال المواطنون إنهم يناشدون رئيس الجمهورية التدخل على جناح السرعة للتخفيف من معاناتهم التي ازدادت سوء بعد إغلاق الحدود.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق