في سابقة من نوعها أعضاء الحكومة يتبرعون برواتبهم لصندوق “كورونا”

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية سيدي ولد سالم، إن الوزراء “قرروا المساهمة بشكل فردي من خلال تبرع كل واحد منهم براتبه الشهري للصندوق الخاص بالتضامن الاجتماعي ومكافحة فيروس كورونا”.

وقال الوزير في مؤتمر صحفي مساء الخميس بنواكشوط، :”الدولة تعمل بكافة وسائلها للتصدي لهذا الفيروس ومواكبة التحديات الناجمة عنه، حيث خصص مجلس الوزراء اليوم أساسا بالإشكالية الناتجة عن هذا الوباء وتداعيات حظر التجوال على حياة المواطنين والمنظومة الاقتصادية بصفة عامة وتموين وتأمين البلد”.

وأضاف:”القرار السياسي بشأن هذا الصندوق جاء في خطاب فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مساء أمس الأربعاء والحكومة ستقوم بكل الجهود اللازمة لتطبيقه من خلال إجراءات عملية وقانونية لتسريع تنفيذ الالتزامات التي تقررت والتى تأتي لمساعدة المواطنين في ظل الوضعية القائمة”.

 

تحرير الأخبار المستقلة أضغط لقراءة الاصل هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق