نداء للشعب الموريتاني بضرورة أخذ الحيطة والحذر من “كورونا”

وجه المدير الناشر لموقع المحقق عالي ولد أماهن نداء إلى الشعب الموريتاني إلى أخذ الحيطة والحذر من تداعيات الإصابة بفيروس كورونا الخطير الذي انتشر بشكل واسع في دول العالم وظهرت منه حالة ببلادنا.

قال ولد أماهن في تصريح أدلى به لطاقم تحرير موقع “المحقق” أنه يدعو إلى ضرورة التزام بالتعليمات الصادرة من وزارة الصحة بخصوص تفادي خطر كورنا الذي خرج عن السيطرة في عدة دول قوية تملك كثيرا من الوسائل رأت أنفسها عاجزة أمام هذا المرض.

من هذا المنطلق علينا جميعا أن نحافظ على أنفسنا من انتقاله في صفوف أبنائنا وما علينا في هذا الخصوص إلا التقيد بتعليمات الوزارة وأخذها بعين الاعتبار وتجنب الاحتكاك والتجمعات والابتعاد ما استطعنا عن كل ما يدعي إلى الاحتكاك بشكل فعلي والاختلاط.

دعا ولد أماهن إلى المداومة على غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون أو المواد المطهرة الأخرى التي تستخدم لغسل اليدين، خصوصًا بعد السعال أو العطاس، واستخدام دورات المياه، وقبل التعامل مع الأطعمة وإعدادها، وعند التعامل مع المصابين أو الأغراض الشخصية لهم.

قال إنه من الضرورة بمكان  محاولة قدر المستطاع تجنب ملامسة العينين والأنف والفم باليد، فاليد يمكن أن تنقل الفيروس بعد ملامستها الأسطح الملوثة بالفيروس

نوه بضرورة إذا قدر الله وجود مصابين بتجنب قدر الإمكان الاحتكاك بهم.

أبرز المدير الناشر إنه من الضرورة بمكان  استخدم المنديل عند السعال أو العطس وتغطية الفم والأنف به، والتخلص منه في سلة النفايات ثم غسل اليدين جيدًا. وإذا لم يتوافر المنديل، فيفضل السعال أو العطس على أعلى الذراع وليس على اليدين.​

أشار إلى أن لبس الكمامات الواقية أو ارتداء اللثام يكون فقط في حالة الإصابة بأي مرض أو عند زيارة الحالات المصابة.

دعا المدير الناشر عالي ولد أماهن إلى أخذ الأمور التالية بعين الاعتبار

1  الحفاظ على النظافة العامة بشكل عام.​

2 الحفاظ على العادات الصحية الأخرى مثل غسل الفواكه والخضار جيدا قبل تناولها والتوازن الغذائي والنشاط البدني وأخذ قسط كافٍ من النوم، فذلك يساعد على تعزيز إيقاف الفيروس.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق