شاهد: رائعة من رائعات الأديب ولد أمصيدف يثني فيها على “غزواني” (فيديو)

الأديب محمد يحي ولد أمصيدف، يخرج أول نص أدبي بعد عودته إلى أرض الوطن، العودة التي  قضى قبلها قطيعة مع البلاد دامت سنوات في المنفى،  في دولة المغرب الشقيقة.

ظهر ولد أمصيدف، في تلك السنوات، التي أمضى في الغربة، كأهم مدافع عن الوطن والمواطنين، الذين عاشوا في ويلات نظام أكل الأخضر واليابس وجفف جميع المنابع وأهلك الساكنة.

طيلة تلك السنوات العجاف، وولد أمصيدف يكافح عن هذا البلد وأهله، واتهم الذين حكموا السلطة في تلك السنين بأنهم عصابة، اختطفت البلد بشكل فاضح، ملييء بالظلم والظلام الدامس، الذي شردوا به أبناء الوطن وسجنوا به الكثيرين، ظلما وزورا بتهم كاذبة، دون حق شرعي و قانوني.

أبدع محمد يحي في أدب المقاومة، ضد الطغات والظلمة، الذين أفنوا مال  الشعب المسكين، واختطفوا جميع الثروات التي كانت، تدخل البسمة على قلوب الكثيرين.

أظهر الأديب للناس في وقت مبكر، أمر ولد عبد العزيز وزمرته ومقربيه، قبل أن يطلع عليها أغلب ساكنة البلد، في حيز زمني ما زال الكثيرون تشرئب أعناقهم ويرون أن الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، أدخل إصلاحات كثيرة وجاء للإصلاح غير عابئين بما يقول الأديب، فكشفت الأيام أن ولد أمصيدف كان على حق، واطلع قبل الكثيرين على لعبة نظام العشرية العجاف.

أعاد ولد أمصيدف، إلى أرض الوطن صحبة رجل الأعمال محمد ولد بوعماتو، الذي يعتبر من خيرة أبناء هذا الوطن البررة، الذين يقدمون للبلد وأهله كثيرا من الخدمات المهمة، ذات المزية العالية المتمثلة في كافة مجالات الحياة، من صحة وماء وكهرباء وغير ذلك.

لما لمس الشاعر الكبير المتميز محمد يحي ولد أمصيدف أن نظام تعهداتي نظاما قويا بعيدا من منهج سلفه، شرع في تبيان ذلك في قصيدة نوعية، تحمل لغة سلسلة وعبارات أدبية في غاية الروعة والجمال.

تابع قصيدة الأديب الذريب الجديدة، التي يثني فيها على نظام الرئيس محمد ولد الشيخ محمد ولد الغزواني، عن طريق الفيديو التالي.

نحيط قرائنا الكرام أن الفيديو نقلناه عن طريق، قناة موقع “تقدمي” على اليوتيب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق