شاهد.. تعليق rfi بخصوص انقطاع الانترنت عن موريتاني

منذ يوم الخميس 27 فبراير تم حرمان موريتانيا من الإنترنت عريض النطاق، وفقًا لسلطة تنظيم الاتصالات فإن الانقطاع كان بسبب عطل في كابل الألياف البصرية البحري الذي يربط أوروبا بأفريقيا.

تعتمد موريتانيا بشكل أساسي على هذا الكابل لخدمات الإنترنت الجيل الثالث والويفي وهو ما سبّب إزعاجًا كبيرًا للمستخدمين.

يقع العطل على بعد 25 كلم من الساحل الموريتاني، الأنشطة الاقتصادية والتجارية مشلولة في جميع أنحاء البلاد بسبب وقف تقديم خدمات الإنترنت.

  1. أصحاب الأعمال الصغيرة في نواكشوط هم الأكثر تضرراً من هذا العطل الذي تسبب بتعطيل أعمالهم بشكل كبير.

الفنيون المسؤولون عن إدارة الكابل البحري نبهوا الشركة الدولية التي توفر الصيانة. وقال أحد المهندسين المسئولين عن الكابل لموريتانيا “لقد تم تنفيذ الإجراء، واستطعنا الحصول على السفينة التي يجب أن يصل لإصلاح العطل”.

السفينة موجودة حاليا في المياه البريطانية. ويجب أن تتحرك نحو موريتانيا في الأيام المقبلة. تخطط سلطة تنظيم الاتصالات لاستعادة خدمات الإنترنت في حوالي عشرة أيام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق