بعد سنوات من المقاطعة مسعود يعلن العودة إلى معاقل المعارضة

أعلن رئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي، في مهرجان عقده مساء الأحد 23 فبراير 2020 بنواكشوط، وأبدى الرئيس خلال كلمته، رغبة جامحة في العودة، إلى صفوف المعارضة .

ألقى الرئيس مسعود كملته، وسط جماهير غفيرة، من أنصاره بقلب العاصمة نواكشوط، وأبرز في كلمته أمام أنصاره، عن عودة الحزب إلى صف المعارضة.

دعا في كلمته بالمهرجان، جميع الطيف السياسي، إلى حوار شامل، يؤسس لمستقبل هادف.

ذكر الرئيس مسعود في مهرجانه، بأنه من ضمن ما اشترط على الرئيس الموريتاني، محمد ولد الغزواني في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، تنظيم حوار سياسي شامل لكل الموريتانيين، بغية رسم خطة عمل تؤسس لمستقبل هام للبلاد.

أبدى الرئيس مسعود، في كلمته أسفه من تصريح الرئيس السابق السيد: محمد ولد الشيخ الغزواني، الذي جاء فيه أنه لا يرى أي أهمية للحوار السياسي، في الوقت الحالي.

دعا ولد بالخير كل الأحزاب السياسية، في الأغلبية والمعارضة إلى المطالبة وبإلحاح، من أجل حوار سياسي، يؤسس للمرحلة القادمة، ويرسم ملامحها بكل جدية وانضباط.

وكان حزب التحالف الشعبي التقدمي، الذي يرأسه مسعود ولد بلخير، قد نظم مساء اليوم مهرجانا، هو الأول منذ الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق