أهالي المدون المعتقل يحتجون أمام الرئاسة

احتج العشرات من أهالي المدون الموريتاني المعتقل على خلفية انتاجه لمقاطع صوتية وفيديوهات تحرض على الكراهية حسب وزارة الداخلية الخميس 23 يناير 2020  أمام القصر الرئاسي مطالبين رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بإطلاق سراح ابنهم على جناح السرعة.

حمل الأهالي لافتات عريضة تحمل عبارات تطالب الحكومة بالابتعاد عن التضييق عن الحريات بالإضافة إلى شعارات تندد وتشجب اعتقال المدون.

تم توقيف المدون ولد عبد العزيز من قبل إدارة الأمن الوطني قبل 48 ساعة على أثر اتهامه بارتكابه لجرم يدخله في مسطرة الجريمة السيبرانية حسب ما جاء في بيان وزارة الداخلية

قام الامن أمس بتوقيف مصور ومخرج بأحد القنوات الوطنية يدعى ولد تاج الدين في نفس الملف اتهم الأخير بأنه كان يقف وراء إخراج الفيديوهات التي زعمت الحكومة أن فيهم دعوة صريحة للعنصرية والكراهية المقيتة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق