الشرطة تعقل أزواج المثل وتطارد المخنثين في الشقق

قامت الشرطة باعتقال أزواج المثل الذين تسببوا في جدل واسع على وسائط التواصل الاجتماعي وفي إساءة بالغة لديننا الحنيف.

استجاب المدير العام للأمن الوطني السيد محمد ولد مكت لمطالب المواطنين الذين طالبوا على أكثر من منصة بمحاربة المجرمين ومحاسبتهم على جناح السرعة وهو ما وقع بالفعل.

واصلت الشرطة الدور المنوط بها في محاربة ظاهرة زواج المثل ومعاقبة جميع الضالعين في الجرم المشين.

من جانب آخر تابعت الشرطة جهودها في مطاردة المخنثين من الشقق المفروشة على كافة التراب الوطني.

ارتياح واسع في صفوف ساكنة العاصمة الموريتانية بسبب الاستجابة السريعة في الوقت المناسب من قبل المدير العام للأمن الوطني في محاربة ظاهرة زواج المثل وانتشار المخنثين وأمثالهم من منتهكي حرمات الله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق