حرمان أبناء “كردايت” تفرغ زينة من إحصاء “الحالة المدنية”

علمت مؤسسة “المحقق” من مصادر مطلعة أن أبناء “كردايت” تفرغ زينة تم حرمانهم من حقوقهم المدنية المتمثلة في أوراق ثبوتية تربطهم بقاعدة بيانات الحالة المدنية لوطنهم.

وجه نشطاء على بعض منصات التواصل الاجتماعي نداء إلى الجهات العليا من أجل إنصاف هؤلاء الضعفاء ودمجهم في قاعدة بيانات الحالة المدنية وحصولهم على أوراق تمكنهم من مزاولة حقهم المدني في التعليم والصحة.

شدد النشطاء مطالبتهم لرئيسة المجلس الجهوي وعمدة تفرغ زينة مساعدة أبناء حراس ساكنة أحياء “تفرغ زينة” والإسراع بحصولهم على أوراق تمكنهم من ممارسة حقهم في التعليم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق