وزارة الصيد تطلق حفلا يفرز عن انتقاء لجنة للحوار بشؤون البحارة

ترأس وزير الصيد والاقتصاد البحري السيد الناني ولد اشروقه ظهر اليوم الثلاثاء بمدينة نواذيبو حفل تنصيب لجنة الحوار الاجتماعي لتحيين الاتفاقية الجماعية لعمال البحر .

وتتكون هذه اللجنة من ٢٢ مندوبا موزعين بالتساوي بين ممثلين عن البحارة (النقابات )وممثلين عن ملاك السفن (المشغلين).

واكد وزير الصيد والاقتصاد البحري في كلمة له بالمناسبة ان تنصيب هذه اللجنة المتعادلة التمثيل والمكلفة بمراجعة الاتفاقيات الجماعية لعمل البحر يندرج في اطار المراجعات الشاملة التي يجريها القطاع حيث يأتي تزامنا مع إطلاق مسار التشاور حول بلورة الاستراتيجية الجديدة للصيد البحري للفترة 2020-2024 واشار الوزير الى ان هذا التنصيب الذي ياتي في اطار إطلاق الحوار الاجتماعي القطاعي يتنزل في سياق تنفيذ واحد من اهم محاور البرنامج الانتخابي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني خاصة الجانب المتعلق بتوفير افضل الظروف لضمان عمل لائق للجميع .

واشار الوزير الى انه وبالنظر الى مستوى تمثيل مختلف الشركاء الاجتماعيين في هذه اللجنة فان ذالك مطمئن على سير الحوار في جو من الثقة والانضباط بما يفضي الى مخرجات متزنة تحفظ لكل ذي حق حقه وتنظم العلاقة بين الشركاء سبيلا الى الارتقاء بأداء القطاع واستغلال الإمكانات الهائلة الكامنة فيه لخلق المزيد من فرص العمل وإدرار الدخل .

جرى حفل التنصيب بحضور الوالي المساعد لولاية داخلت انواذيبو السيد محمد محمود ولد المصطفى وحاكم مقاطعة انواذيبو السيد سيد احمد ولد احويبيب .


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق