وزيرة سابقة تصف طريقة انتخاب رئيس لـ”UPR” بالبعد من الديمقراطية

انتقدت الوزيرة السابقة مكفولة بنت آكاط طريقة انتخاب رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، وقالت بنت آكاط في تغريدة على حساب يتسب لها في موقع تويتر ، بأن ما وصفته بخصوصية الظرف منعتها من المطالبة بأن تكون رئاسة حزب الإتحاد من أجل الجمهورية تتم بصفة ديمقراطية، ليفوز من يستحق تنفيذ برنامج تعهداتى بجدارة  وليست عبر التعيين وفق تعبيرها .

وتضيف في إشارة لاقصائها من عضوية المجلس الوطني :..الحزب ليس إدارة حكومية ،والفاعلون والمؤتمرون بذلوا الكثير من الوقت والجهد ليكونوا جزءا من الحدث وليس فقط من أجل الحضور الشكلى”.

وتدير بنت آكاط مركز محيط الثقافي، وشغلت بنت آكاط  سابقا منصب عضو في المجلس الوطني للحزب، وسبق وأن تولت منصب أمينة عامة للجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم، كما تولت أيضا منصب وزيرة في حكومة 2008، وهي من الوسط الاجتماعي لرئيس الجمهورية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق