الجزائر: تبون يعين الأستاذ الجامعي عبد العزيز جرّاد رئيسا للوزراء

نقل التلفزيون الرسمي في الجزائر السبت بيانا جاء فيه أن الرئيس عبد المجيد تبون عين عبد العزيز جرّاد رئيسا للوزراء. ويدرّس جرّاد العلوم السياسية في جامعة الجزائر.

وقال البيان إن جرّاد “كُلف بتشكيل حكومة جديدة” خلفا لصبري بوقادوم، وزير الخارجية الذي عُيّن رئيسا للوزراء بالنيابة بعد استقالة نور الدين بدوي في 19 كانون الأول/ديسمبر، في يوم تسلم تبون مسؤولياته على رأس البلاد.

وبعد إعلان تعيينه، صرح جرّاد للصحافة أنه سيقوم بالمساهمة مع المواطنين وإطارات الدولة لحل الأزمة السياسية في البلاد. وتحدث بإسهاب عن إعادة الثقة بين الحكومة والمواطنين. وقال “يجب أن نعمل سويا مع كل الكفاءات وإطارات الوطن والمواطنات والمواطنين لنخرج من هذه المرحلة الصعبة” مضيفا “نحن أمام تحديات اقتصادية واجتماعية”.

وقال مراسل إذاعة مونت كارلو الدولية في الجزائر فيصل مطاوي إن تكليف جرّاد الذي لم يعد منتميا لحزب جبهة التحرير الوطنية، بتشكيل الحكومة، يدل في الغالب على نوع الحكومة التي سيترأسها، والتي ستكون غالبا حكومة من الاختصاصيين والشباب.

وكان جرّاد، البالغ من العمر 65 عاما، المستشار السابق للرئيسين الجزائريين السابقيين علي كافي، رئيس المجلس الأعلى للدولة الذي أنشئ بعد اغتيال محمد بوضياف في عام 1991، وليامين زروال، سلف بوتفليقة.

وولد عبد العزيز جرّاد عام 1954 في مدينة خنشلة (شرق)، وتخرج من كلية العلوم السياسية في الجزائر وحصل على شهادة الدكتوراة من جامعة باريس العاشرة، في نانتير الفرنسية.

وهو سبق لجرّاد أن تولى إدارة المدرسة العليا للإدارة، إحدى أهم المؤسسات الجامعية في الجزائر، ويمتلك خبرة كبيرة في قضايا المنطقة، مثل الأزمة الليبية ودول الساحل والصحراء الأفريقية. وله عدة كتب ومؤلفات في العلاقات الدولية.

نقلا عن: “أفرانس 24


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق