الكتلة الوطنية للإستقرار و التنمية تشارك بقوة في مهرجان إطلاق حملة المرشح غزواني

المحقق:شارك العشرات من أعضاء الكتلة الوطنية للإستقرار و التنمية في مهرجان إطلاق حملة المرشح معالي الوزير محمد ولد الشيخ محمد أحمد، على مدرجات ملعب شيخا ولد بيديه مساء أمس. و صرح رئيس الكتلة الأستاذ خالد ولد بَلاّلْ بأن المشاركة هي تأكيد من الكتلة على دعمها وساندتها لمعالي الوزير قناعة منها ببرنامجه الانتخابي وثقة بأنه خير من يتولى قيادة البلد في هذه الظروف  الوطنية والإقليمية والدولية المعقدة، سبيلا إلى مواصلة الإنجازات و احترام الدستور في نفس الوقت.

وأوضح الأمين العام للكتلة ومسؤول العلاقات الخارجية ونواب الرئيس على أهمية المحاور الواردة في برنامج المرشح معالي الوزير محمد ولد الشيخ محمد أحمد وشموليته وهو ما يبرر قرار دعم الكتلة لغزواني من بين كل المرشحين.
من جهته أكد محمد ولد سيد أحمد، رئيس اللجنة الإعلامية في الكتلة على  تثمين أعضاء الكتلة لقرار ترشح معالي الوزير محمد ولد الشيخ محمد أحمد وهو ما يعني تواصل مسيرة البناء والتنمية في ظل الإستقرار والأمن، مع إعطاء أولوية خاصة للتعليم والصحة و طفرة نوعية في المجال التنموي وتحويل البلد إلى ورش عمل في جميع المجالات من طرق ومياه وكهرباء وزراعة مع تحسين وتطوير للمنظومة الأمنية والعسكرية وزيادة في الرواتب للموظفين المدنيين والعسكريين، وهو ما يبرر  تمسك الكتلة  بنهج البناء والتنمية مع الإستقرار والأمن.

جدير بالذكر أن أعضاء ومناضلو  المبادرة الوطنية للإستقرار و التنمية تضم العشرات من الأطر الكوادر الوطنية الجادة والمتنوعة من أصحاب الكفاءات المختلفة  .


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق