رد مزلزل من فاعل في مجال الصيدلة حول الاستهداف الواضح لمدير الصيدلة رد مزلزل من فاعل في مجال الصيدلة حول الاستهداف الواضح لمدير الصيدلة

رد مزلزل من فاعل في مجال الصيدلة حول الاستهداف الواضح لمدير الصيدلة

رد مزلزل من فاعل في مجال الصيدلة حول الاستهداف الواضح لمدير الصيدلة
مدير مدرسة تكوين المعلمين بلعيون يشرف على انطلاق العام الدراسي 20190 مدير مدرسة تكوين المعلمين بلعيون يشرف على انطلاق العام الدراسي 20190

مدير مدرسة تكوين المعلمين بلعيون يشرف على انطلاق العام الدراسي 20192020

مدير مدرسة تكوين المعلمين بلعيون يشرف على انطلاق العام الدراسي 20190
عاجل: الإفراج عن نتائج مسابقة المهندسين والفنيين عاجل: الإفراج عن نتائج مسابقة المهندسين والفنيين

عاجل: الإفراج عن نتائج مسابقة المهندسين والفنيين

عاجل: الإفراج عن نتائج مسابقة المهندسين والفنيين
وزارة النقل الموريتانية تلغي بعض رخص السياقة الأجنبية وزارة النقل الموريتانية تلغي بعض رخص السياقة الأجنبية

وزارة النقل الموريتانية تلغي بعض رخص السياقة الأجنبية

وزارة النقل الموريتانية تلغي بعض رخص السياقة الأجنبية
رئيس الجمهورية يضع حجر الأساس لعدد من المنشآت الحيوية في نواكشوط رئيس الجمهورية يضع حجر الأساس لعدد من المنشآت الحيوية في نواكشوط

رئيس الجمهورية يضع حجر الأساس لعدد من المنشآت الحيوية في نواكشوط

رئيس الجمهورية يضع حجر الأساس لعدد من المنشآت الحيوية في نواكشوط
موريتانيا: جديد أنباء الغيث

موريتانيا: جديد أنباء الغيث

موريتانيا: جديد أنباء الغيث
موريتانيا: الأمن يعتقل مجرم خطير بأحياء الترحيل بانواكشوط الجنوبية موريتانيا: الأمن يعتقل مجرم خطير بأحياء الترحيل بانواكشوط الجنوبية

موريتانيا: الأمن يعتقل مجرم خطير بأحياء الترحيل بانواكشوط الجنوبية

موريتانيا: الأمن يعتقل مجرم خطير بأحياء الترحيل بانواكشوط الجنوبية
الشابة زينب بنت أحمد قاسم تنجح في تنظيم نشاط تحسيسي من أجل تعزيز الوحدة الوطنية والتكافل الإجتماعي ومحاربة التطرف بولاية تكانت

الشابة زينب بنت أحمد قاسم تنجح في تنظيم نشاط تحسيسي من أجل تعزيز الوحدة الوطنية والتكافل الإجتماعي ومحاربة التطرف بولاية تكانت

الشابة زينب بنت أحمد قاسم تنجح في تنظيم نشاط تحسيسي من أجل تعزيز الوحدة الوطنية والتكافل الإجتماعي ومحاربة التطرف بولاية تكانت
منسقية أهل محنض باب تحمل المشعل من جديد \ اسحاق الفاروق

منسقية أهل محنض باب تحمل المشعل من جديد \ اسحاق الفاروق

عرف  المجتمع  الموريتاني  ماقبل الاستعمار أسرا لعبت   أدوارا مختلفة سياسيا  وعلميا  واجتماعيا  ومن  أبرز  تلك  الأسر في منطقة (الكبله ) أسرة  أهل  محنض باب
فقد لعب  العلامة محنض باب أثناء تنصيبه قاضيا من  طرف إمارة اترارزة رحم الله الجميع،  أدوارا مهمة  في حل جميع النزاعات  وخصوصا ماعرف أنذاك  بنزاع العلك إضافة  إلى  عدة  قضايا  كان له  فيها  كلمة  الفصل.
كما  عرف رحمه الله بالعدل والعلم  والنزاهة.  ومن  أصدق  ماقيل  في تلك الأسرة.

آل محنض باب نخبة الورى ….. هم علما وهم سراة شعرا
وكم لهم هناك أسند القضا … كأنت قاض بعد أمر من قضى

وقد أسس  رحمه الله محظرة استمرت  قرابة  سبعين سنة ،تخرج منها أجيال من العلماء الأجلاء والقضاة  والشعراء.

شرح خليل عندهم ميسر. …..وبسوى الأقرب لايفسر
كم وكم قد درست هنالك …. قال محمد هو ابن مالك
أضف لأسلافهم المزيه ……. وتلك محضة ومعنويه
ولتضف الخلف منهم إلى ….. مثل الذي له أضفت الأولا
فنعم ماض الكرما ونعم ما … حاضرهم فنعم عقبى الكرما
وإن يقل منهم مقالا قائل ,,,, يوما فنعم ما يقول الفاضل

ويبدوا  أن منسقية  أهل  محنض باب  تحاول إحياء هذ  الدور  الذي كانت  تقوم  به الأسرة الفاضلة فقد  دأبت  منسقية  أهل  محنض باب منذ تأسيسها  على دعوات لمختلف لأسر التي  تربطهم بها  علاقات  روحية وعلمية وسياسة. إحياء  لماض مشرق من التصافي  والوداد.

وكانت آخر تلك الدعوات هي  دعوة  أسرة  أهل حبيب الرحمن التي إجتمعت الليلة قبل البارحة  بمنسقية أهل محنض باب في منزل رئيس المنسقية  أبو مدين ولد اباته.
وقد أكد رئيس المنسقية  أنها  منفتحة  على الجميع  وتمد  يدها  للجميع  ومستمرة على  نهج  التواصل  وإحياء العلاقات  القديمة،  والتي  اندثرت  مع  ولوج  الناس للمدن

أما فيما  يخص  اللقاء فقد حضر  وفد أسرة أهل حبيب الرحمن برئاسة الامام  أحمدو ولد لمرابط ،
وتناول الكلام  أولا  رئيس المنسقية: أبو مدين ولد اباته رحب بالحضور وأثنى  على  أسرة  العلم، أسرة  أهل حبيب الرحمن شاكرا إياهم  على  تلبية الدعوة  التي جاءت  إحياء  لماض  مشرق بين الأسرتين.

وبعد  الافتتاح  أعطى رئيس المنسقية   الكلام للأستاذ    محمدن  ولد  أحمد ولد باب  الذي  ألقى  هو الآخر كلمة ترحيبية  أجاد فيها  معنى ومبنى  وختمها  بالقصيدة  التي مطلعها

بطلعتكم  طاب اللقاء واشرقا() وأي لقاء بالأحبة  أصدقا

وبعد الكلمة الترحيبية توالت المداخلات شعرا ونثرا
وكانت  للأخ  الحسن ولد الشيخ ولد محنض،  مداخلة  شعرية  أكثر من رائعة يقول فيها
إنه تشريف لهذ المكان ¥ أن توافونا  بين آن  وآني
فمكان بأرضه   نلتقي ¥  آل حبيب الرحمن خير  مكان
وزمان  في ظرفه نلتقي¥أعيانهم  عندنا  أعز  زمان
إلى  آخره. ….
ثم  بعد ذلك  أعطى  رئيس  المنسقية الكلام  لفضيلة الشيخ الإمام أحمدو   ولد  حبيب الرحمن الذي شكر في بداية  كلامه  المنسقية  ورئيسها   قائلا إنه  لا أحد يستطيع   أن يقوم بما يقوم به أبو مدين ولد باته لأنه كما قال الامام (متفركين  أعليه أربع إدواريك )
ثم تحدث الإمام  أحمدو  ولد لمرابط عن  فوائد  هذه الدعوة لما  فيها من صلة  الرحم  وحفظ. الود مذكرا  بالعلاقات  الوطيدة  التي  تجمعهم  بالأسرة الفاضلة أسرة  أهل  محنض باب،
معرجا على  مناقب العلامة محنض باب مذكرا بالدور المحوري الذي لعبته هذه الأسرة  عبر  مر التاريخ  علميا وثقافيا واجتماعيا وسياسيا.
وبعد كلمة  الإمام  تدخل  بعض أفراد وفد أهل حبيب الرحمن حبيب الرحمن  وقد ثمنوا جميعا  الدعوة  الكريمة  والدور البارز الذي  تقوم به منسقية  أهل  محنض وبالأخص  الرئيس أبو مدين  ولد باته  الذي  فتح  منزله  وسخر وقته وماله  وبذل  كل  مافي وسعه  من  أجل  أن  يظل   الوصال  مستمرا  بين  إخوة   في  الدين والجار  والوطن.تربطهم في سالف الزمن علاقة ود وصفاء  ويجب أن  تحفظ   تلك  العلاقات، إلى  يوم الدين.
وبعد  كلمة  أسرة أهل  حبيب الرحمن   أعطي  الكلام مرة  أخرى  لرئيس  المنسقية  أبو مدين  ولد اباته
ثم عاد  وشكر الحاضرين  بصفة عامة  وأخص  بالذكر ممثل  أسرة  أهل  الشيخ محمد المام السيد  جمال  ولد  أحمد بزيد  ولد الشيخ محمد المام.  الذي  حضر بدعوة من المنسقية وألقى  كلمة  ثمن فيها  هذ اللقاء

كما شكر أيضا ممثل  مجموعة إدوى الحاج السيد:  الشيخ  أحمد ولد محمذن فال  الذي ألقى  هو الآخر كلمة كانت متميزة  تحدث فيها عن ضرورة هذ  الاجتماع المبارك  الذي حضره  جم  غفير  من أهل الفضل. والعلم
وقبل الاختتام شكر رئيس المنسقية أيضا  السيد  شام  ولد محمد الامين على حضوره  وعلى  الكلمة التي  ألقى.
ثم   عرج  رئيس المنسقية   قليلا  على  السياسية. مدافعا عن مواقف الإمام  أحمدو ولد لمرابط   من السلطة.

بقلم اسحاق الفاروق