الناطق الرسمي باسم الحكومة: كلام الساموري لا يمكن تبريره ويجب الاعتذار عنه

المحقق:قال وزير الثقافة الناطق الرسمي باسم الحكومة سيدي محمد ولد محم أن ما كتبه النقابي الساموري ولد بي “لا يمكن لأي كان تبريره”، داعيا “لاعتباره سقطة عابرة والاعتذار للشعب كل الشعب عنها”.

وأكد ولد محم في تغريدة على حسابه في اتويتر أنه “لا يجوز لرئيس حزب وقيادي معارض ورئيس نقابة أن يتعاطى مع الشأن الوطني من زاوية شرائحية أوعنصرية، أو ان يكون مُشعل فتنة، وإلا فهو غير جدير بأي من مواقعه وصفاته”.

وهذ نص تغريدة الناطق باسم الحكومة ورئيس الحزب الحاكم سيدي محمد ولد محم:

‏ما كتبه الساموري ولد بيْ لا يمكن لأي كان تبريره، فلا يجوز لرئيس حزب وقيادي معارض ورئيس نقابة أن يتعاطى مع الشأن الوطني من زاوية شرائحية أوعنصرية، أو ان يكون مُشعل فتنة، وإلا فهو غير جدير بأي من مواقعه وصفاته.

‏مع ذلك أدعوه إلى اعتبارها سقطة عابرة والاعتذار للشعب كل الشعب عنها.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق