نقابة كتاب الضبط الموريتانيين تصدر بيان جديد(وثيقة)

المحقق:أعلنت النقابة الوطنية لكتاب الضبط بموريتانيا تضامنها الكامل مع نظيرتها التونسية، ودعت وزير العدل التونسي للتدخل العاجل لإطلاق سراح كاتبة موقوفة في تونس، ورد الاعتبار لها.

وقالت النقابة في بيان اطلعت شبكة “المتابع ” على نسخة منه إنها “تقف إلى جانب جمعية الصداقة لكتبة المحاكم التونسية، وودادية أعوان العدلية، وكافة التشكيلات النقابية”، ودعت وزير العدل “للاستجابة الفورية لكل المطالب المشروعة لموظفي كتابات المحاكم”.

وأكدت نقابة كتاب الضبط بموريتانيا استعدادها لعمل ما يراه زملائهم في تونس مناسبا “من وقفات واحتجاجات، وتصعيد”.

وشددت النقابة على أنها تتابع بانشغال كبير مجريات الأحداث هذه الأيام في المحاكم التونسية، وذلك بعد إيداع كاتبة الضبط بدائرة استئناف قضاء قفصة في السجن، مؤكدة على تواصل دائم بقيادات الهيئات الجمعوية والنقابية في تونس.

وشجبت النقابة كل أشكال التضييق على أعوان العدلية وكبت الحرية وعدم الجدية في الحوار الدائم والشراكة الفعلية مع الهيئات العاملة في قطاع العدل، وعدم الاستجابة لمطالبها المشروعة.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق